دخول الأعضاء
الإسم: الكلمة السرية:
هل نسيت الكلمة السرية؟ أضغط هنا..



المنتدى الإسلامي العامالصفحة
إذهب إلى منتدى

  2021/12/29 - 13:12

الفرق بين يخرج ومخرج في ايات كتاب الله بحال الخلق والموت بشموليه
يخرج (الفعل) يرمز للحياة اي للحركه والديمومه و مخرج (اسم) يرمز للموت والهمود حيث الايه
في قوله تعالى
{ وَمَنْ يُخْرِجُ الْحَيَّ مِنَ الْمَيِّتِ وَيُخْرِجُ الْمَيِّتَ مِنَ الْحَيِّ }
(سورة يونس 31)

اسخدم كلمة يخرج (الفعل) في الحالين دلالة على خلق النفس الجزء الخالد في الانسان والجسد
صورة النفس مع الروح بحال الحياة في الدنيا وبقاءها حية بعد الممات فاستخدم كلمة يخرج لغويا دلالة
على التجدد (كفعل ) بوجود النفس في الحالين الموت لغرض البعث والحياة كنفس مستقر ومستودع
في الحياة الدنيا بينما في الاية يخرج ومخرج

بقوله تعالى
{ إِنَّ اللهَ فَالِقُ الْحَبِّ وَالنَّوَى يُخْرِجُ الْحَيَّ مِنَ الْمَيِّتِ وَمُخْرِجُ الْمَيِّتِ مِنَ الْحَيِّ }
(سورة الأَنعام 95)

فهذه تخص النبات ومن بداية سياق الاية فالق الحب والنوى أي
من النوى والحب بحال التجدد ينمو الزرع ويظهر فاستخدم كلمة يخرج دلالة على هذا الامر وحاصل موت الزرع بوجود
البذور من بعدها استخدم كلمة مخرج دلالة على الموت والهمود
وللموت معنيان معنى الاول التجدد أي في طور التكوين لم يكن شيئا مذكورا وكذلك الصورة الاخرى بتغير الحال
من الكفر الى الايمان

بقوله تعالى
أَوَمَنْ كَانَ مَيْتًا فَأَحْيَيْنَاهُ وَجَعَلْنَا لَهُ نُورًا يَمْشِي بِهِ فِي النَّاسِ كَمَنْ مَثَلُهُ فِي الظُّلُمَاتِ لَيْسَ
بِخَارِجٍ مِنْهَا كَذَلِكَ زُيِّنَ لِلْكَافِرِينَ مَا كَانُوا يَعْمَلُونَ
(سورة الأَنعام 122)

والمعنى الاخر هو الموت والهمود وهذا الحال للجسد وموته بالاجل المسمى
وبينا سابقا ان تذوق النفس للموت هو بانقطاع اتصالها بالجسد والتفت الساق (الروح)بالساق (النفس )
وتوفيتها وذهابها عند عالم البرزخ فهي الجزء الخالد في تركيبة الانسان وخلقه لغرض بعثه من جديد
هذا هو المعنى والفرق بين الايتين لغويا وباختصار
والحمد لله رب العالمين
التفسير لغويا سنة رسولنا الخاتم اللسان العربي المبين
  2021/12/31 - 05:44
الفرق بين التحريم والاجتناب
لا يكون هنالك اجتناب ما لم يصدر قبله تحريم فلا يكرر امر التحريم بل يكون هنالك اجتناب لصدور امر تحريم مسبق مثال الخمر حرم في مكه وانتهى بقوله تعالى { قُلْ إِنَّمَا حَرَّمَ رَبِّيَ الْفَوَاحِشَ مَا ظَهَرَ مِنْهَا وَمَا بَطَنَ وَالْإِثْمَ وَالْبَغْيَ } (سورة الأَعراف 33) والخمر من الاثم وما جاءت بعدها من ايات تخص الخمر فكانت بصيغة الاجتناب لصدور امر مسبق بتحريمه فلا تكرار بالتحريم { الَّذِينَ يَجْتَنِبُونَ كَبَائِرَ الْإِثْمِ وَالْفَوَاحِشَ إِلَّا اللَّمَمَ إِنَّ رَبَّكَ وَاسِعُ الْمَغْفِرَةِ } (سورة النجم 32) ومثال في يومنا هذا الحكومه تصدر امر بالعبور السابله من المناطق المخصصه للعبور لذا كل الناس سوف تجتنب ان تعبر خارج المكان المحدد للعبور لصدور امر مسبق من الدوله بهذا الخصوص
  01/01 - 06:16
الايات التي ذكر بها اسم محمد = 4 واسم محمد حروفه= 4 

واسم احمد حروفه= 4 وهذه برمجة القران الكريم 

ليقول لكم ان احمد ومحمد هو رسولنا الخاتم 

على العكس من شكك باختلاف اسم احمد عن محمد
  01/01 - 13:20
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
بارك الله فيك وجزاك الله خير
  01/01 - 14:25
وفيكم الخير والبركه اخي الفاضل شرفني واسعدني مروركم الكريم
واسال الله لكم العفو والعافيه في الدنيا والاخرة 
تقديري واحترامي

المنتدى الإسلامي العامالصفحة
إذهب إلى منتدى