دخول الأعضاء
الإسم: الكلمة السرية:
هل نسيت الكلمة السرية؟ أضغط هنا..



المنتدى الإسلامي العامالصفحة
إذهب إلى منتدى

  03/25 - 06:09
تفسير الايه الرحمن علم القران سورة الرحمن
الرحمن مقام الربوبيه علم القران علم اي برمج القران ودلائل كثيره ومن القران الكريم في القرن 21
يثبت ان الكتاب من الله الاول بخصوص الكروموسومات فقد ذكرها ربنا بالارقام عن قيم كروموسومات
الذكر والانثى حين تكون النطفه وبحال الحمل ذكر او انثى ففي قوله تعالى
 { وَأَنَّهُ خَلَقَ الزَّوْجَيْنِ الذَّكَرَ وَالْأُنْثَى (45) مِنْ نُطْفَةٍ إِذَا تُمْنَى (46) }
(سورة النجم 45 - 46) ومعنى من نطفة اذا تمنى اختلاط ماء الذكر مع ماء الانثى لتتكون النطفه فماء

الذكر كما هو معلوم لدينا عدد كروموسوماته ثلاثة وعشرون وعدد كروموسومات الانثى ثلاثة وعشرون ايضا
عند اختلاط المائين يصبح مجموع كروموسومات النطفه ستة واربعون والايه عند كلمة تمنى
رقمها ستة واربعون اشارة الى قيم الكروموسومات باختلاط المائين لتكوين النطفه هل هذا كان
يعرفه الرسول والصحابه ام هو من عند الله قد تقولوا انها صدفه واليكم هذه الاية التي تؤكد بحال
الحمل ذكر او انثى او تؤام ان لكل واحد عدد كروموسوماته ثلاثة وعشرون
وبقوله تعالى أَلَمْ نَخْلُقْكُمْ مِنْ مَاءٍ مَهِينٍ (20 )
( الاصل ماء الرجل يمتزج مع ماء المراة )
فَجَعَلْنَاهُ فِي قَرَارٍ مَكِينٍ (21) (الرحم) )
إِلَى قَدَرٍ مَعْلُومٍ (22) (مدة الحمل من6 الى 9 اشهر )فَقَدَرْنَا
فَنِعْمَ الْقَادِرُونَ (23) } أي كما قدرناه في اللوح المحفوظ الحمل ذكر 23 كروموسوم
او انثى 23 كروموسوم او كلاهما

والاية تشير الى الرقم 23 (سورة المرسلات)
 هل هذه ايضا صدفه دليل اخر عن القارات السبع في العالم ومن الكتاب
وهل كان رسولنا يعرف القارات ولا سيما ان قارة امريكا اكتشفت مؤخرا فكيف 
يذكرها القران الكريم بقوله تعالى 
{ وَفِي الْأَرْضِقِطَعٌ مُتَجَاوِرَاتٌ وَجَنَّاتٌ مِنْ أَعْنَابٍ وَزَرْعٌ وَنَخِيلٌ 
صِنْوَانٌ وَغَيْرُ صِنْوَانٍ يُسْقَى بِمَاءٍ وَاحِدٍ وَنُفَضِّلُ بَعْضَهَا
عَلَى بَعْضٍ فِي الْأُكُلِ إِنَّ فِي ذَلِكَ لَآيَاتٍ لِقَوْمٍ يَعْقِلُونَ (4) }
(سورة الرعد 4)
لنفسرها لغويا لتتبين لكم مدلول تفسيرها
فقطعة الارض جمعها قطع
اي بقعة من الأرض جمعها بقاع الارض
ومعنى مُتَجاوِر: (اسم)
فاعل من تَجَاوَرَ
بُيُوتٌ مُتَجَاوِرَةٌ : مُتَلاَصِقَةٌ
أَرَاضٍ مُتَجَاوِرَةٌ: مُتَتاخِمَةٌ
زَوَايَا مُتَجَاوِرَةٌ : مُتَقَارِبَةٌ
فيكون التفسير وعلى مستوى الكرة الارضيه ان القطع المتجاورات في الارض هي
القارات على سطح الارض وكالاتي:-
1- قارة اوربا تجاور قارة اسيا 2 - قارة افريقيا تجاور قارة اسيا 
3- قارة امريكا الشماليه تجاور قارة امريكا الجنوبيه
4- قارة القطبيه الجنوبيه تجاور قارة استراليا اما القطب الشمالي فليست له يابسه
ولا يعتبر قارة بل ماء متجمد اي محيط متجمد الشمالي
والاربع تصنيفات للقارات المتجاورا ت التي ذكرت تحمله الايه بنفس
رقم الايه وهو 4 وهو
من الاعجاز القراني والتي بين فيها ربنا هذا الحال لابل حتى عدد ركعات الصلوات الخمسه ذكرها سبحانه

بالاسم وقت الصلاة بكلمات جمعت عدد ركعاتها في وقت كل واحده منه
فصلاة الظهر لدلوك الشمس وقت صلاة الظهر المصدر كلمة دلوك وعدد احرفها اربعه = اربعة ركعات والايه وقبل الغروب صلاة العصر وقبل اربعة حروف = اربع ركعات وصلاة المغرب غسق الليل غسق ثلاثة احرف = ثلاثة ركع صلاة العشاء اناء الليل اربعة احرف اناء = اربعة ركعات اما الفجر فقران الفجر وقران تعبر عن اثنين مثل ما نقول عقد قران زواج اثنين ونقول اقران العمره بالحج اي اثنين وجمعهما سوية اذن قران الفجر = عدد ركعات الفجر اثنين كل هذه الدلائل تثبت ان الله سبحانه علم القران اي برمج القران بهذا الحال حتى لا يحرف كحال التوراة والانجيل والامر الاخر يكون الكتاب تبيانا لكل شىء في كل زمان ومكان وترون الى القران بمجهر عيونكم ليومكم هذا لا بعيون من راوه قبل 1400 سنة لتكتشف لكم كل هذا الحقائق لتبين زيف من يدعي ان القران من تاليف رسولنا والحمد لله على فهم الكتاب بلسان عربي مبين سنة رسولنا الخاتم عليه افضل الصلاة والسلام فالادوات المعرفيه التي عندنا اليوم اكبر بكثير من القرون الاولى ليكون من بعدها 
النتاج المعرفي عندنا اوسع واعمق في تفسير الكتاب
والحمد لله رب العالمين

التفسير لغويا وعلميا
  03/25 - 10:31

حال مشابه لكلمة علم بقوله تعالى وعلم ادم الاسماء كلها اي برمجت  الاسماء في صلب ادم بمختلف لغات العالم  لتظهر تلك الاسماء مع تعاقب كل جيل  الى ان تقوم الساعه كل حسب تقدمه العلمي والثقافي لياخذ ادم حظه من بعض الاسماء التي تتماشى في الفترة التي عاشها هو واولاده لتمشية احوالهم حسب المستوى المعرفي لكل عصر 


  03/26 - 02:39
الايه بقوله تعالى
{ أَفَغَيْرَ دِينِ اللهِ يَبْغُونَ وَلَهُ أَسْلَمَ مَنْ فِي
السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ طَوْعًا وَكَرْهًا وَإِلَيْهِ يُرْجَعُونَ }
(سورة آل عمران 83)

لو جئنا الى فترة اسلام الصحابه الذين عاصروا الرسول كان كرها والمعنى ليس وبما يتداول عندنا اي بالاجبار 
فهذا فهم مغلوط لتفسير الاية فمعنى الاسلام كرها اي الاسلام بشدة وتعب وارهاق لان قريش كانت تعارض 
وتقتل وتشن الحروب على كل من يسلم ويكون موحدا لله فكان اسلامهم ليس بالساهل فيكون كرها 
وليس طوعا وهذا ينطبق على جميع الملل من عهد ادم الى يومنا هذا والايه
{ وَوَصَّيْنَا الْإِنْسَانَ بِوَالِدَيْهِ إِحْسَانًا حَمَلَتْهُ أُمُّهُ كُرْهًا وَوَضَعَتْهُ كُرْهًا }
(سورة الأَحقاف 15)

اي حمله بشدة ووضعه بشدة واعياء على المراة طيلة فترة الحمل والوضع توافق
هذا المعنى الذي ذكرته اما الاسلام طوعا اي بدون شدة او اي مؤثرات خارجيه
والحمد لله رب العالمين

المنتدى الإسلامي العامالصفحة
إذهب إلى منتدى