دخول الأعضاء
الإسم: الكلمة السرية:
هل نسيت الكلمة السرية؟ أضغط هنا..



المنتدى الإسلامي العامالصفحة
إذهب إلى منتدى

  2023/12/04 - 05:35

قوله تعالى

وَهُوَ الَّذِي سَخَّرَ الْبَحْرَ لِتَأْكُلُوا مِنْهُ لَحْمًا طَرِيًّا وَتَسْتَخْرِجُوا مِنْهُ حِلْيَةً

 تَلْبَسُونَهَا وَتَرَى الْفُلْكَ مَوَاخِرَ فِيهِ وَلِتَبْتَغُوا مِنْ فَضْلِهِ وَلَعَلَّكُمْ تَشْكُرُونَ 

 (سورة النحل 14)

المقصود بها السفن الكبيره المعده للرحلات التجاريه والصيد بالبحار 

والمحيطات وبحمولات ثقيله جدا ووزنها الاف الاطنان

اي (مَوَاخِرَ فِيهِ) معده لهذا الغرض بتصاميم وحسابات دقيقه

وقوله تعالى 

{ وَمَا يَسْتَوِي الْبَحْرَانِ هَذَا عَذْبٌ فُرَاتٌ سَائِغٌ شَرَابُهُ وَهَذَا مِلْحٌ أُجَاجٌ وَمِنْ 

كُلٍّ تَأْكُلُونَ لَحْمًا طَرِيًّا وَتَسْتَخْرِجُونَ حِلْيَةً تَلْبَسُونَهَا وَتَرَى الْفُلْكَ فِيهِ

 مَوَاخِرَ لِتَبْتَغُوا مِنْ فَضْلِهِ وَلَعَلَّكُمْ تَشْكُرُونَ } 

(سورة فاطر 12)

المقصود في الايه هنا استخدام السفن الاعتياديه للصيد والاستخراج من البحر

المراكب المكشوفة هي مراكب تقليدية متعددة الأنواع مزودة بشراع 

ومجاديف فقط. ويستخدم هذه المراكب الصيادون الحرفيون

(فيه مواخر )

اي معده لهذا الغرض وبحموله ليست بالثقيله

ما بين مصب الانهار والبحر كحال مصب النيل والبحر الابيض المتوسط

والحمد لله رب العالمين 

التفسير لغة وعلم 


  2023/12/06 - 01:31

موضوع قيم ومفيد الا وهو صلاة الفجر ولكن السؤال كيف نجعلها مشهوده
ونبتعد عن مسار التقليد بالقول في قراءتنا لايات الكتاب المبين ونتحول الى
مسار التجديد بالتفكر بالقول والفعل لغة وعلم اي
بالكلم الطيب والعمل الصالح يرفعه = الباقيات الصالحات ={ خَيْرٌ عِنْدَ رَبِّكَ ثَوَابًا وَخَيْرٌ أَمَلًا }
فتجديد الحياة العقلية ليس من اليسر والسهولة بهذه المنزلة، وإنما هو في حاجة إلى
تطور شديد عميق بعيد المدى، إلى تطور يمس النفس ويمس العقل والقلب والضمير
ويمس المجالات الإنسانية كلها ونبدأ بها بحال التفكر

قوله تعالى
الَّذِينَ يَذْكُرُونَ اللهَ قِيَامًا وَقُعُودًا وَعَلَى جُنُوبِهِمْ وَيَتَفَكَّرُونَ فِي خَلْقِ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ
رَبَّنَا مَا خَلَقْتَ هَذَا بَاطِلًا سُبْحَانَكَ فَقِنَا عَذَابَ النَّارِ

ولنصل الى حال
وَإِذَا مَا أُنْزِلَتْ سُورَةٌ فَمِنْهُمْ مَنْ يَقُولُ أَيُّكُمْ زَادَتْهُ هَذِهِ إِيمَانًا
فَأَمَّا الَّذِينَ آمَنُوا فَزَادَتْهُمْ إِيمَانًا وَهُمْ يَسْتَبْشِرُونَ
وناتي الى نهارنا وافعالنا بالعمل من البيت الى الشارع وكيف نحقق ما قلناه
في صلواتنا كل يوم

{ حَافِظُوا عَلَى الصَّلَوَاتِ (الصلوات الخمسه بالقول )وَالصَّلَاةِ الْوُسْطَى ( افعالك) }
فدوام المحافظه على صلاتك يقترن بعملك الصالح
وكيف الله سبحانه جعل قيام الصلاة بالمنزله الاخيره ونبهنا الى العمل اولا وبامور يجب ان ناخذ بها

قوله تعالى
لَيْسَ الْبِرَّ أَنْ تُوَلُّوا وُجُوهَكُمْ قِبَلَ الْمَشْرِقِ وَالْمَغْرِبِ وَلَكِنَّ الْبِرَّ مَنْ آمَنَ بِاللهِ وَالْيَوْمِ الْآخِرِ
وَالْمَلَائِكَةِ وَالْكِتَابِ وَالنَّبِيِّينَ وَآتَى الْمَالَ عَلَى حُبِّهِ ذَوِي الْقُرْبَى وَالْيَتَامَى وَالْمَسَاكِينَ
وَابْنَ السَّبِيلِ وَالسَّائِلِينَ وَفِي الرِّقَابِ وَأَقَامَ الصَّلَاةَ وَآتَى الزَّكَاةَ وَالْمُوفُونَ بِعَهْدِهِمْ إِذَا
عَاهَدُوا وَالصَّابِرِينَ فِي الْبَأْسَاءِ وَالضَّرَّاءِ وَحِينَ الْبَأْسِ
أُولَئِكَ الَّذِينَ صَدَقُوا وَأُولَئِكَ هُمُ الْمُتَّقُونَ

ومهما يكن من شيء فليس من اليسير أن يصبح الإنسان وقد أَلِفَ الحياة القديمة ونشأ فيها وعاش عليها دهرًا من حياته، ثم يتصل بحياة أخرى طارئة فيتحول فجأة من مقلد إلى مجدد، بل لا بد من أن يطول اتصاله بهذه الحياة الطارئة، وربما عبر هذه الحياة الطارئة عبورًا دون أن يتأثر بها تأثرًا ذا بال، وربما احتاج التجديد في هذه الحياة العقلية إلى أن يطول الاتصال ويطول، وتتوارثه أجيال كثيرة قبل أن يستظهر أثره وقبل أن تصبح هذه الأجيال متأصلة فيه قادرة على أن تجدد كما جدد الصحابة الكرام تلك الحياة الطارئة من قبل، فالذين يحاولون الآن عندنا أن يكونوا مجددين في الدين يجب أن يفهموا معنى هذا التجديد قبل كل شيء، ويجب أن يفهموا أن التجديد لا يتأتى إلَّا بعد الفهم والتعمق والدرس الطويل والتمرين على هذا كله والممارسة لهذا كله وقتًا يطول كثيرًا وربما تجاوز حياة الفرد
إلى حياة جيل بأسره
والحمد لله رب العالمين
  2023/12/27 - 17:37
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
جزاك الله خيرا وجعله في ميزان حسناتك
  2023/12/27 - 17:39
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
بارك الله فيك وجزاك الله خير

المنتدى الإسلامي العامالصفحة
إذهب إلى منتدى